سهم المصرية للاتصالات يصعد بعد الموافقة على الرخصة الموحدة

سهم المصرية للاتصالات يصعد بعد الموافقة على الرخصة الموحدة

القاهرة – صعد سهم الشركة المصرية للاتصالات في مستهل الجلسة بعد موافقة الحكومة على إصدار الرخصة الموحدة للاتصالات والتي تتيح للشركة تقديم خدمة المحمول.

لكن معظم الأسهم القيادية في بورصة مصر تراجعت بعد بلوغ السوق مستويات مرتفعة فوق 8500 نقطة مما حفز المتعاملين على البيع لجني أرباح على الأسهم القيادية بهدف حماية مكاسبهم.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق 0.8 بالمئة إلى 8386.4 نقطة بينما ارتفع المؤشر الثانوي 0.14 بالمئة إلى 633.8 نقطة.

وبلغت قيم التداول 153.720 مليون جنيه.

وأظهرت بيانات البورصة أن تعاملات المصريين مالت إلى الشراء بينما اتجهت تعاملات الأجانب والعرب إلى البيع.

وارتفعت أسهم المصرية للاتصالات 1.4 بالمئة بعد ان قفزت نحو أربعة بالمئة في الدقائق الاولى من التداول وجاء ذلك بعد الاعلان امس عن موافقة الحكومة على طرح رخصة الاتصالات الموحدة التي تتيح للشركة تقديم خدمات المحمول.

وقال هشام العلايلي رئيس جهاز تنظيم الاتصالات إنه سيتم منح المصرية للاتصالات فترة زمنية محددة للتخارج من فودافون التي تمتلك بها 45 بالمئة من الأسهم.

وتركزت مبيعات الأجانب والعرب اليوم في أسهم التجاري الدولي التي انخفضت 1.6 بالمئة والمنتجعات 1.5 بالمئة وحديد عز وبايونيرز 0.9 بالمئة.

وشارك في في النزول أسهم بالم هيلز 0.7 بالمئة وسوديك 0.9 بالمئة وهيرميس 0.5 بالمئة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث