الاوروبيات تقل رواتبهن عن الرجال بمقدار 16.4%

الاوروبيات تقل رواتبهن عن الرجال بمقدار 16.4%
المصدر: براغ - (خاص) من الياس توما

اظهرت معطيات جديدة لمكتب الإحصاء الأوروبي ان حالة عدم المساواة في الرواتب بين الرجال والنساء في دول الاتحاد الأوروبي الثمانية والعشرين تستمر رغم الإنخفاض الطفيف الذي سجل في هذا المجال حيث يبلغ الفارق الان في الرواتب 16,4% مما يعني ان النساء الأوروبيات يعملن 59 يوما .

وأمام ادراك السلطات الأوروبية المعنية بهذا الأمر تم اعلان يوم الثامن والعشرين من شباط فبراير يوما للمكافآت المتساوية للتذكير سنويا بهذا الوضع . وحسب مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون العدالة فيفيان ريدينغ فان الفروق في الرواتب تغيرت في الأعوام الأخيرة شكليا فقط وان الأمر الأسوأ هو ان التراجع الذي حصل في الفروق كان نتيجة للأزمة الإقتصادية التي أدت الى تخفيض رواتب الرجال وليس إلى رفع رواتب النساء .

وتؤكد المفوضة ان احد المبادئ الأساسية للإتحاد الأوروبي هو ” نفس المكافآت المالية عن نفس العمل ” لا يزال غير ساريا في الاتحاد الأوروبي ولذلك فبعد عدة سنوات من عدم النشاط حان الوقت حسب رأيها لتغيير هذا الوضع ولهذا فان المفوضية الأوروبية تحضر الان مبادرة تؤدي الى هذا التغيير كي يصبح يوم المكافآت المتساوية جزءا من التاريخ .

وتشير معطيات مكتب الإحصاء التشيكي إلى ان الفروق في الرواتب تنخفض تدريجيا في بعض الدول مثل الدانمارك وتشيكيا والنمسا وهولندا وقبرص لكنها ارتفعت ايضا بالمقابل في دول اخرى مثل المجر والبرتغال واستونيا وبلغاريا وأيرلندا واسبانيا .

ويعتبر التقرير السنوي للمفوضية الأوروبية لعام 2013 ان عدة عوامل لا تزال تقف بطريق المكافآت المالية المتساوية بين الرجال والنساء منها عدم شفافية نظام المكافآت المالية بالشكل الكافي وعدم وضوح تعريف مصطح العمل المتساوي اضافة إلى عقبات اجرائية .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث