البورصة السعودية تهبط عن أعلى مستوياتها في أكثر من 5 سنوات

البورصة السعودية تهبط عن أعلى مستوياتها في أكثر من 5 سنوات

نزل مؤشر سوق الأسهم السعودي عن أعلى مستوياته في 5 أعوام ونصف العام وسط عمليات جني أرباح للاستفادة من صعود المؤشر لعدة جلسات متتالية تجاوز فيها مستوى 8900 نقطة.

وخسر المؤشر صباحا 0.05 % إلى 8966.07 نقطة.

وقاد التراجعات سهم موبايلي ذو الثقل بخسائر نسبتها 0.8 % إذ يجري تداوله دون الحق في توزيعات أرباح الربع الرابع والبالغة قيمتها 1.25 ريال للسهم تستحق للمساهمين المسجلين بنهاية تداولات الأحد.

كما انخفضت أسهم بنك الرياض ودار الأركان وينساب والسعودي الفرنسي وكيان واسمنت العربية ومعادن وبنك البلاد وزين وبنك الجزيرة والصحراء والطيار بنسب تراوحت بين 0.2 و 0.7 %.

في المقابل ارتفعت أسهم اسمنت اليمامة 1.7 % وسامبا 0.5 % واسمنت ينبع 0.7 % وزاد سهما الكهرباء وسبكيم 0.3 % لكل منهما.

وفي بورصة الدوحة ساهم سهم صناعات قطر في صعود المؤشر بعد أن رفعت الشركة التوزيعات النقدية السنوية.

وارتفع السهم 7.3 % بعد أن اقترح مجلس إدارة الشركة توزيعات نقدية 11 ريالا للسهم أي ما يوازي 110 % من القيمة الإسمية للسهم مقارنة مع 8.5 ريال في 2012. وصعدت بورصة قطر 1.5 % .

وقال ديجفيجاي سينغ المحلل في في.تي.بي كابيتال “من المرجح ان تكون نتائج صناعات قطر في الربع الاول من 2014 مخيبة للأمال مرة اخرى. نؤكد على توصيتنا بالبيع. ولكن السوق اطلع على أرقام سيئة ووضعها في الاعتبار لذا فان المعنويات تطغي على العوامل الأساسية.”

وتابع: “السيولة المتوقعة بفضل (تصنيف)ام.اس.سي.آي وليس عوامل اساسية قادت تحرك السهم ومن المحتمل في رأينا ان يستمر حتى الربع الثالث من 2014 .”

وترفع مؤسسة ام.اس.سي.آي لمؤشرات الأسهم تصنيف قطر والإمارات لسوق ناشئة في مايو/ أيار.

وفي دبي ارتفع سهم دو للاتصالات وسجل أكبر مكسب بنسبة 1.7 % بعد أن حصلت الشركة علي قرض 720 مليون دولار ليحل محل تسهيلين ائتمانيين قائمين ولخفض تكلفة التمويل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث