مصر تبحث سداد مديونية شركات البترول الأجنبية

مصر تبحث سداد مديونية شركات البترول الأجنبية
المصدر: القاهرة - (خاص) من رضا داؤود

قال مصدر مسؤول بوزارة المالية المصرية إن الوزارة تدرس مع وزارة البترول إمكانية سداد دفعة ثانية من مستحقات شركات البترول الأجنبية ضمن مديونيات الحكومة.

وأكد المصدر أنه تجري حالياً عملية تقييم لفوائض أبواب الموازنة لتوفير ما يتراوح بين مليار و1.5 مليار جنيه لحساب الهيئة العامة للبترول لسداد الدفعة الثانية من المديونية المصرية لشركات البترول الأجنبية.

ويقدر إجمالى المديونية بنحو 6.3 مليار دولار، سددت منها الحكومة نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي 1.5 مليا ر دولار، وجدولت هيئة البترول باقي المبالغ المستحقة على دفعات.

وأشار المصدر في تصريحات خاصة إلى أنه لا توجد اعتمادات حالية متوفرة بالموازنة لصالح سداد المديونيات إلا أن باب الاستثمارات الذى تم تعزيزه من خلال فتح اعتماديين إضافيين بالموازنة العامة خلال العام المالي الجاري سيسفر بالضرورة عن تحقيق وفورات مالية يمكن إعادة تخصيصها بقرار من وزير المالية.

وقال المصدر إن نسب تنفيذ الاستثمارات الحكومية من خلال حزمتي التحفيز الاقتصادي منخفضة، حيث لم ينفق من الحزمة الأولى البالغة 29.7 مليار جنيه سوى 21 ملياراً ذهبت أغلبها لسداد المديونيات، كما لم تنفذ الحزمة الثانية البالغة 33.5 مليار جنيه بالكامل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث