مصر تطلق المرصد الإعلامي لمراقبة الإعلانات المضللة

مصر تطلق المرصد الإعلامي لمراقبة الإعلانات المضللة
المصدر: القاهرة- (خاص) من رضا داود

قال وزير التموين والتجارة الداخلية المصري الدكتور خالد حنفي إن تحقيق العدالة الاجتماعية وضمان حقوق المستهلكين والحفاظ على كرامتهم وحصولهم على كافة مستحقاتهم بسهولة ويسر من سلع وخدمات أهم أهداف الحكومة، وإنه أصبح من حق المواطن أن يقدم شكوى في جهاز حماية المستهلك ضد وزارة التموين بسبب عدم حصوله على السلع التموينية أو من نقصها أو عدم جودتها أو ضد أي مديرية تموين بسبب سوء الخدمة المقدمة له أو سوء المعاملة من خلال الخط الساخن 19588.

وأضاف خلال افتتاحه، الثلاثاء، للمرصد الإعلامي بجهاز حماية المستهلك لرصد ومراقبة الإعلانات المضللة أو الخادعة للمستهلك على مستوى كافة وسائل الإعلام أنه جرى تقديم مشروع قانون جديد لحماية المستهلك يتضمن 84 مادة لمجلس الوزراء الأسبوع الماضي، وتم تغليظ العقوبات به بحيث يغرم صاحب الإعلان المضلل من 10 آلاف جنيه إلى نصف مليون جنيه بدلا من خمسة آلاف جنيه إلى 100 ألف جنيه في القانون الحالي، كما يشمل مشروع القانون الجديد نشاطات مختلفة مثل التايم شير وخدمات الإنترنت وغيرها، مشيرا إلى أنه سيجري خلال الفترة القادمة زيادة الخطوط الساخنة لتلقي الشكاوى من المستهلكين على مدار 24 ساعة يوميا وفتح فروع لجهاز حماية المستهلك في كافة المحافظات.

وقال إن الوزارة تدعم جهاز حماية المستهلك لأنه من أهم محاور ضبط الأسواق وحماية وصون حقوق المستهلك وضبط إيقاع المعاملات التجارية بالسوق وتشجيع التجارة الشرعية والعادلة ومكافحة الممارسات الضارة والإعلانات المضللة من خلال خطط وبرامج عمل تضع المصلحة العليا للمواطنين والدولة قبل أي اعتبار مشدداً على أن ذلك هو الهدف الرئيس لجهاز حماية المستهلك حيث أن الجهاز يعتبر وكيلاً عن المواطنين في الحفاظ على حقوقهم ومصالحهم وفقاً لمقتضيات أحكام قانون حماية المستهلك رقم 67 لسنة 2006، وحث الجميع على ضرورة بذل المزيد من الجهد لكى يشعر المواطن المصري البسيط بدور الجهاز في حمايته وصون حقوقه ومصالحه.

وأكد وزير التموين أن المرصد الإعلامي سيراقب الإعلانات المضللة أو الخادعة للمستهلك على مستوى كافة وسائل الإعلام خاصة الصحف والتليفزيون والفضائيات، فيما يتعلق بالمسابقات ومراكز الخدمة والصيانة العشوائية والأدوية غير المسجلة بوزارة الصحة واتخاذ الإجراءات القانونية بشأنها كمحاولة للقضاء على ظاهرة الإعلانات المضللة التي تضر بالمستهلك ومصالحه وصحته وسلامته، كما تضر بالاقتصاد الوطني حيث تسهم في الترويج لسلع وخدمات رديئة على حساب تلك التي تلتزم بالمواصفات، كما سيخاطب الانتربول الدولي ضد القنوات الفضائية التي تبث من خارج مصر إعلانات مضللة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيالها.

وقال رئيس جهاز حماية المستهلك عاطف يعقوب إن الجهاز حدد مجموعة من العاملين المتخصصين من أوائل خريجي كلية الإعلام بالإضافة إلى عدد من باحثي الإدارة القانونية وإدارة الشكاوى لمتابعة العمل داخل المرصد الإعلامي ورفع تقرير يومي إلى رئيس الجهاز بنتيجة ما جرى متابعته من إعلانات على معظم القنوات الفضائية؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدها وتوعية المستهلكين بالشركات والمنتجات المخالفة قبل اتخاذ قرارات الشراء، وأنه تم الاتفاق مع مجموعة من الخبراء الألمان في إطار مشروع التوأمة المؤسسية للجهاز مع دول الاتحاد الأوروبي على عقد ورشة عمل لتدريب الراصدين بالجهاز .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث