وزير التجارة المصري يلتقي أعضاء الجمعية البريطانية المصرية

وزير التجارة المصري يلتقي أعضاء الجمعية البريطانية المصرية
المصدر: القاهرة - (خاص) من رضا داود

في إطار زيارته السريعة والمكثفة لبريطانيا عقد منير فخري عبدالنور وزير التجارة والصناعة والإستثمار الاثنين عدد من الإجتماعات مع أعضاءالجمعية البريطانية المصرية للأعمال وأعضاء إتحاد التجزئة البريطاني وعددمن البرلمانيين البريطانيين حيث تناولت الإجتماعات سبل دفع وتنميةالعلاقات الإقتصادية والتجارية وجذب مزيد من الإستثمارات إلى مصر وزيادةتدفق الصادرات المصرية إلى أسواق المملكة المتحدة .

وخلال إفتتاحه منتدى الأعمال والذي نظمته الجمعية البريطانية المصرية للأعمال تحت عنوان مصر منفتحة أمام الإستثمارات العالمية أكد عبد النورحرص مصر على العمل مع مختلف شركائها من دول العالم وأننا منفتحون علىالجميع وملتزمون بكافة الإتفاقيات التي أبرمتها مصر مع الدول المختلفة،لافتاً إلى أن المملكة المتحدة تعد أحد أهم الشركاء الذين ترغب مصر فيزيادة وتوسيع مجالات التعاون معها خلال المرحلة المقبلة خاصة وأن هناكعلاقات تاريخية ممتدة تربط البلدين.

وأشار الوزير إلى أن الهدف من هذه الزيارة هو بث رسالة واضحة مضمونها أنمصر وشعبها ملتزمان اليوم أكثر من أي وقت مضى بالوصول بمصر الى دولةديموقراطية ومدنية حديثة وأننا على الطريق الصحيح لعبور هذه المرحلةالحرجة .

وأوضح عبد النور أننا نمضي قدما في تنفيذ خارطة الطريق السياسية حيث تماقرار الدستور الجديد والدعوة للإنتخابات الرئاسية والبرلمانية،ومن ثم استكمال بناء المؤسسات الدستورية كخطوة أساسية تجاه الإستقرار،لافتاً إلى ان ما مر به الشعب المصري من ظروف عصيبة أظهر فيه قدر كبير منالتماسك، بدا واضحاً في نزول 20 مليون مصرى للتصويت والمشاركة فيالاستفتاء على الدستور، متجاهلين كل دعوات المقاطعة.

وأشار الى أن التغيير الوزاري الذى حدث الأسبوع الماضي من سمات أي مرحلةانتقالية، مؤكداً أن الحكومة الجديدة حريصة كل الحرص على توطيد العلاقاتالتجارية والاستثمارية مع شركاءها الخارجيين.

كما عقد عبد النور إجتماعاً مع عدد من أعضاء البرلمان البريطاني لإستعراضآخر تطورات الوضع السياسي المصري لتصحيح الصورة الذهنية الخاطئة لدى بعضالمسئولين ومجتمع الأعمال في المملكة المتحدة ونقل الصورة الحقيقة حولالأوضاع الإقتصادية والسياسية في مصر، لافتا إلى أن إقرار الدستور يعدخطوة كبيرة نحو تحقيق الاستقرار ويؤسس لمرحلة جديدة من التعاون الثنائيالمشترك بين البلدين وبالتالى جذب المزيد من الإستثمارات .

ومن ناحية أخرى عقد عبد النور إجتماعاً موسعاً مع أعضاء إتحاد التجزئةالبريطاني بمشاركة تيسا كيلى رئيس المواصفات بإتحاد التجزئةو آدم بيردن رئيس أكاديمية التدريب بالإتحاد حيث تناول الإجتماعسبل وآليات التعاون بين الجانبين وكيفية الإستفادة من التجربة البريطانيةفي قطاع التجزئة ونقلها إلى مصر خلال المرحلة المقبلة كما تم استعراض عددمن مشروعات التجزئة البريطانية المقامة داخل السوق المصري والنجاحات التيحققتها .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث