800 مليون دولار لإنشاء مدينة عالمية في مصر باستثمارات خليجية روسية

800 مليون دولار لإنشاء مدينة عالمية في مصر باستثمارات خليجية روسية
المصدر: القاهرة - (خاص) من رضا داود

أعلن الأمين العام للمنظمة العربية الأوروبية للبيئة الدكتور طارق بن عبيد في بجنيف أنه تم الاتفاق مع اتحاد المستثمرات العرب على إقامة أكبر مشروع، اقتصادي تنموي بسيناء المصرية باستثمارات تبلغ حوالي 800 مليون دولار، يتضمن إقامة مدينة عالمية للخدمات المتكاملة من مشروعات طاقة نظيفة وسياحة علاجية على مساحة 70 ألف متر مربع.

وقال بن عبيد الذي يرأس بنك التنمية البيئية بأبوظبي، في مؤتمر صحفي عقد بمقر الاتحاد اليوم الخميس إن المشروع سيمول باستثمارات خليجية روسية عربية ويستهدف توفير الخدمات البيئية للمنطقة، كما سيتم تشغيل المشروع الجديد من خلال إقامة مشروعات للطاقة الجديدة والمتجددة المعتمدة على الطاقة الشمسية لتطبيق اشتراطات الاقتصاد الأخضر.

وأوضح أن المشروع الجديد في مصر سيتم على غرار المشروعات التي سيتم تطبيقها في بعض الدول مثل المملكة العربية السعودية حيث يتم إنشاء مدينة الملك عبد العزيز الخضراء في جدة على مساحة 160 مليون متر مربع – وفى الأردن يتم إنشاء مدينة الملك عبد الله الثاني – كما دشنت المنظمة صناديق استثمارية في الدول النامية في ألبانيا بقيمة مليار دولار – ومع السودان تم إنشاء صندوق لتطوير المشروعات البيئية .

وأشار بن عبيد إلى أن المنظمة تتجه لإنشاء الغرفة العربية للبيئة في بيروت وبدأت بالفعل إجراءات تأسيسها.

ومن جانبها أكدت رئيس إتحاد المستثمرات العرب الدكتورة هدى يسى أن المشروع يأتي في إطار الدعم الخليجي للاقتصاد المصري وتفعيلا لبروتوكول التعاون بين المنظمة والإتحاد الذي تم توقيعه خلال مؤتمر عيون موسى مؤخرا برعاية جامعة الدول العربية وإنشاء الاتحاد لمركز الدعم الفني للاقتصاد الأخضر.

وأشارت إلى أن زيارة وفد المنظمة لمصر التي تستمر 4 أيام تهدف لعقد لقاءات مع عدد من المسؤولين من بينهم الدكتور حسن فهمي رئيس هيئة الاستثمار واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء وممثلي جامعة الدول العربية، للتعرف على المناخ الاستثماري الراهن في البلاد وقوانين حماية الاستثمارات الخارجية .

وأشارت هدى يسى إلى توجه المنظمة لإقامة المنتدى العربي الآسيوي لسيدات الأعمال في دولة الإمارات العربية بالتعاون مع الإتحاد.

ومن جانبه أعلن عبد العزيز بن عايد مستشار رئيس المنظمة لشؤون الاستثمار أن المنظمة تهتم بتطبيق مشروعات التنمية المستدامة في مصر وضخ الاستثمارات في الطاقة البديلة .

وأشار إلى أن التوجه للسوق المصري يأتي نتيجة الاستمرار في تطبيق خارطة الطريق وانعكاساتها الإيجابية على المناخ الاستثماري المصري.

وقال عبد العزيز إن المشروع سيستغرق تنفيذه 3 سنوات وستكون هناك المزيد من الاستثمارات لدعم الاقتصاد المصري خاصة بعد تأكيد الحكومة المصرية حاليا على أن العهد القادم هو عهد الاستثمار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث