بكين تتهم واشنطن بخلق النزاعات بافريقيا لكبح نفوذ الصين

بكين تتهم واشنطن بخلق النزاعات بافريقيا لكبح نفوذ الصين
المصدر: الجزائر - (خاص) من أنس الصبري

اوضح تقرير صيني أنه يتعين فهم سياسة واشنطن تجاه أفريقيا في السنوات الأخيرة، في سياق خططها لكبح القوة المتنامية للصين ونفوذها، و استدل التقرير بانفصال جنوب السودان برعاية أمريكية وتأسيس دولة جنوب السودان، حيث يقع مصدر النفط الرئيسي للصين بقارة أفريقيا في دولة السودان، التي تمثل 8 بالمائة من إجمالي واردات الصين من النفط.

و اشارت الأكاديمية والباحثة الصينية ديبورا بروتيجام، في تقريرها، الى أنه نظراً لوجود أغلب حقول النفط في جنوب السودان، قادت الولايات المتحدة مهمة تفكيك السودان وتأسيس دولة جنوب السودان، التي من شأنها أن تعتمد على التمويل الأمريكي والقوة العسكرية الأمريكية للحفاظ على بقائها، مبرزة ان استمرار العنف في جنوب السودان، نتيجة الصراعات الداخلية على السلطة بين الفصائل المتنافسة المتعاونة مع أمريكا، هو مجرد أضرار جانبية لحرب بالوكالة تشنها واشنطن على نحو متزايد ضد الصين.

وأوضح التقرير أن الولايات المتحدة حاولت في جميع أنحاء أفريقيا كبح النفوذ المتنامي للصين، ودخلت في حرب بالوكالة على نطاق واسع بدء من نيجيريا إلى جنوب أفريقيا ومن أنجولا إلى السودان، بنية معلنة للحفاظ على مركزها المهيمن في أفريقيا، حيث تسعى واشنطن، باستخدام مواردها العسكرية الواسعة، لتعزيز هيمنتها الأفريقية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث