الأكراد يوافقون على تصدير النفط عبر الحكومة العراقية

الأكراد يوافقون على تصدير النفط عبر الحكومة العراقية

بغداد- قال نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني إن الأكراد وافقوا على تصدير النفط الخام من منطقتهم التي تتمتع بالحكم الذاتي من خلال مؤسسة تسويق النفط الحكومية سومو.

وسافر رئيس وزراء كردستان ووزير الموارد الطبيعية بالإقليم إلى بغداد الاثنين لتعزيز الجهود من أجل تسوية النزاع مع الحكومة المركزية بشأن صادرات نفط الإقليم عبر خط أنابيب جديد يصل إلى تركيا.

وكانت حكومة منطقة كردستان تصر في السابق على أن تقوم بتصدير الخام بشروطها متجاوزة مؤسسة تسويق النفط الحكومية العراقية سومو.

وقال الشهرستاني في مقابلة بثها التلفزيون العراقي الحكومي الأربعاء إنه: “بعد ساعات من الاجتماعات اتفق الجانبان على تمثيل أشقائنا في المنطقة الكردية في مؤسسة سومو”.

وهددت بغداد سابقا بمقاضاة أنقرة وخفض حصة الإقليم شبه المستقل من الموازنة العراقية إذا تدفقت الصادرات عبر خط الأنابيب دون موافقتها.

واكتمل إنشاء الخط في أواخر العام الماضي وبدأ ضخ النفط فيه منذ ذلك الحين إلى صهاريج تخزين في ميناء جيهان التركي لكن الصادرات لم تبرح الميناء لإتاحة الفرصة للجهود الدبلوماسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث