صندوق النقد يطالب تركيا بتشديد سياستها النقدية

صندوق النقد يطالب تركيا بتشديد سياستها النقدية

صندوق النقد يطالب تركيا بتشديد سياستها النقدية

واشنطن- طالب صندوق النقد الدولي تركيا بتشديد سياساتها النقدية والمالية لخفض عدم توازنها الخارجي والذي أدى تدفق رأس المال من الأسواق الناشئة إلى تفاقمه.

 

وقال صندوق النقد بعد زيارة لتركيا: “إعادة تقييم السوق للسياسات النقدية للإقتصاديات المتقدمة كشفت نقطة الضعف الرئيسية لدى تركيا ألا وهي عدم توازنها الخارجي.

 

وأضاف: “في هذا الإطار ومع إحتياجات التمويل الخارجي الضخمة المتوقع أن تبقى مرتفعة خلال السنوات القليلة المقبلة فإن ضعف أو توقف تدفق رأس المال يمثل تحديا كبيرا للإقتصاد التركي”.

 

وأكد صندوق النقد أن العجز في الحساب الجاري التركي سيصل إلى سبعة في المئة من إجمالي ناتجها المحلي وأن يظل الوضع على هذا الحال خلال 2014.

 

ومن المتوقع أن يظل التضخم فوق الحد المستهدف وهو خمسة في المئة هذا العام والعام المقبل والذي أدى إنخفاض قيمة الليرة التركية إلى تفاقمه.

 

واضاف الصندوق أن يؤدي تشديد السياسة النقدية والمالية إلى خفض متطلبات التمويل الخارجي والتضخم مما سيخفض إحتمال حدوث مزيد من تدفق رؤوس الاموال.

 

ويجب على تركيا أن تتفادي بيع إحتياطياتها من العملة الأجنبية كبديل للسياسة النقدية وعدم إستخدام الإحتياطي النقدي إلا في معالجة عمليات التقلب المفرطة.

 

وباع البنك المركزي التركي أكثر من تسعة مليارات دولار من إحتياطياته المتوفرة والتي تبلغ نحو 50 مليار دولار خلال الاشهر الثلاثة الاخيرة مما اثار تساؤلات بشأن قدرتها على مقاومة جولة أخرى من التقلب في أسعار العملات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث