البنك الدولي يقرض تونس 26.2 مليون دولار

البنك الدولي يقرض تونس 26.2 مليون دولار
المصدر: (تونس) - من حسين عباس

أعلن البنك الدولي تقديم تمويل إضافي بقيمة 26.2 مليون دولار، لتطوير إمداد المياه في عدة مدن تونسية، وتحسين الوضع المالي للشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه.

وقال البنك الدولي في بيان أصدره، الثلاثاء، إن عدد المستفيدين من التمويل الإضافي لإعادة تأهيل وتوسيع إمدادات المياه، يصل إلى خمسة ملايين نسمة، وهو ما يقرب من 50 % من تعداد السكان في تونس البالغ 11 مليون نسمة.

وتخدم الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه في تونس سكان 500 بلدة ومدينة، من المناطق الحضرية بالكامل، فضلا عن 50% من سكان 2659 قرية من المجتمعات الريفية.

ويبلغ تعداد سكان منطقة تونس الكبرى نحو 2.5 مليون نسمة، أي نحو ربع سكان البلاد تقريباً.

وتواجه الشركة طلبا أعلى من المتوقع في منطقة تونس الكبرى، الأمر الذي يتطلب تطوير قدرتها الإنتاجية لتجنب النقص في المياه على المدى المتوسط.

وقالت إيلين موراي، المديرة القطرية لمكتب البنك الدولي في تونس “الماء محرك للتنمية، وله تأثير على النمو الصناعي، وعلى النشاط التجاري والسياحة، فضلاً عن أثره في الحياة اليومية للمواطنين في جميع المناطق، أياً كانت الطبقات الاجتماعية والاقتصادية التي ينتمون إليها”.

وقال البنك الدولي في بيان له إنه سيتم استخدام التمويل الإضافي لاستكمال مبادرات الحفاظ على المياه عبر إعادة تأهيل محطة معالجة مياه الشرب لمنطقة تونس الكبرى، الواقعة في “غدير القلة”، وتطوير قدراتها الإنتاجية، وكذلك محطة “بلي” لمياه الشرب التي تخدم الساحل الشرقي التونسي، لتجنب نقص المياه على المدى القصير والمتوسط.

وأشار إلى أن المحطتين لمعالجة المياه من بين أكبر خمسة محطات تديرها الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه، وأساسية لتلبية احتياجات القطاع الصناعي أيضاً.

وأوضح البيان أن التمويل الإضافي جزء من برنامج الاستثمار في أمن المياه القومي الذي وضعته الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه والحكومة التونسية لضمان استمرار توفير خدمة المياه للمناطق الحضرية خلال العقد المقبل، وذلك رغم ارتفاع الطلب والتأثير السلبي للتغيّر المناخي.

وقال البيان إن البنك الدولي طوّر استراتيجية شراكة مع الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه تتضمن مساعدة تقنية لضمان الاستدامة المالية، بالإضافة إلى توأمتها مع مرافق أخرى تؤدي أداء جيدا، بهدف تحديث أساليب الإدارة ونظم المعلومات لتحسين مراقبة التكاليف، فضلا عن تحسين الإيرادات وخدمة العملاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث