موجز الأنباء


استطلاع رأي

هل تنجح محاولات الحوثيين في اسقاط العاصمة صنعاء؟




فيسبوك
آخر التغريدات

منشورات تمجد اليهود في تلمسان بالجزائر

منشورات تمجد اليهود في تلمسان  بالجزائر
facebook twitter
منشورات تمجد اليهود وجدت ملقاة في شوارع مدينة تلمسان الجزائرية، التي تمثل تاريخياً التعايش بين المسلمين واليهود منذ نكبة الأندلس.

الجزائر – (خاص) سهيل اللخالدي

 يحقق رجال الدرك الوطني في مدينة تلمسان غربي الجزائر  منذ الأربعاء  في واقعة وجود منشورات تمجد اليهود واليهودية  ملقاة في شوارع االمدينة القديمة،  خاصة في  الشارع المسمى بـ (درب اليهود)، أو ملصقة على  جدران  المدينة، وكلها تحمل عنوان "أنا يهودي وافتخر"، وهي حادثة غير مألوفة منذ استقلال الجزائر على الأقل.

 

ويسخر النص الذي جاء في اكثر من أربعين بيتًا من الشعر العمودي من الإسلام والمسلمين، وتقر بأن ماحدث  ويحدث في فلسطين والدول العربية هو من صنع اليهود.

 

وحتى هذه اللحظة لم يوجه الدرك التهمة لأحد، كما لم يتم القبض على أحد، فالمنشورات سلمها لمصلحة الدرك مواطنون تلمسانيون عثروا عليها في درب اليهود، وهي المنطقة التي كان يسكنها هؤلاء في فترة الاحتلال الفرنسي قبل أن يغادروها مع الفرنسيين عام 1962 ، باعتبار أنهم يحملون الجنسية الفرنسية منذ  القرن التاسع عشر .

 

ومن المعروف أن تلمسان هي أكبر المدن  الجزائرية التي احتضنت اليهود إثر طردهم واضطهادهم من قبل  المسيحيين  الذين سيطروا على الأندلس  ونكبة المسلمين والعرب فيها.

 

 وقد أحسن العرب المسلمون في تلمسان  وفادة اليهود الإسبان  ولا تزال بعض معابدهم قائمة حتى اليوم؛ حتى اعتبر اليهود  تلمسان في أدبياتهم مدينة مقدسة آمنة لهم، لكنهم غدروا بها خاصة في موجات الاحتلال وآخرها موجة الأحتلال الفرنسي.

 

 وتحاول إسرائيل النفاذ عبر تلمسان إلى المجتمع الجزائري وإثارة البلبلة في الدولة الجزائرية المستقلة التي حكمها حتى الآن رئيسان من تلمسان هما أحمد بن بلة احد زعماء الحركة القومية العربية والثورة الجزائرية في الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي،  وكذلك الرئيس الحالي عبد العزيز بوتفليقة .

 

ويعتقد البعض أن هذه الحادثة ستؤثر على  استمرار زيارات بعض اليهود  السياحية إلى المدينة التي بدأت في  السنوات الأخيرة، كما أنها قد تكشف عن مخطط  دولي واسع النطاق لزعزعة الأمن في الجزائر  اجتماعياً وسياسياً خاصة وأنها حادثة تتزامن  مع توترات عسكرية في الدول المجاورة .

 

و لم يصدر أي تعليق من ممثلي الديانة اليهودية في الجزائر، ولكن حسب مسؤول  الدرك الوطني في المدينة التي تقع على بعد حوالي خمسمئة كيلو متر غربي العاصمة، إن التحقيقات موسعة وشاملة  لمعرفة الدوافع والأهداف  والأشخاص  سواء  في الداخل او الخارج .

 

وكانت منظمة الألكسو قد اعتمدت مدينة تلمسان عاصمة للثقافة ألسلامية عام2011 نظراً لدورها العريق  في الثقافة الإسلامية  واحتضانها للصوفي سيدي بومدين الغوث مؤسس زاوية المغاربة في القدس حين كان يحارب الصليبيين  مع صلاح الدين الأيوبي  ودفن ذراعه في القدس قبل أن يعود ويموت ويدفن في تلمسان نفسها . 

 

 

: تاريخ النشر
: تاريخ التعديل الأخير
1462
قراءات